تاريخمدن فراتية

سور دير الزور الكبير.. من الدلال على قدم وعراقة مدينة دير الزور تاريخياً (الصُّور)

السور الكبير لمدينة دير الزور

السور الكبير في دير الزور:

سور دير الزور
السور الكبير لدير الزور والطواحين المائية

من الدلال على قدم وعراقة مدينة دير الزور تاريخياً (الصُّور):

جاء في كتاب الأصول السريانية وقد أشار إليه الأب العلامة “مار أغناطيوس يعقوب” الثالث بطريرك “أنطاكيا” وسائر المشرق عضو مجمع اللغة العربية في “دمشق”. «إن دير الزور تحريف للعبارة السريانية “دير زعور” وأنه عرف بالدير الصغير، تمييزاً له عن الدّير الكبير الذي كان بجواره.

[فالدير الصغير بني على الفرع الصغير لنهر الفرات وهو باقٍ وقامت على أطلاله مدينة “دير الزور”، والمتمثلة سابقاً في الدير العتيق، أما الدّير الكبير فربما دمره نهر الفرات مع ما دمر من المدن التي قامت على ضفافه، وبقي أحد جدرانه حتى نهاية القرن التاسع عشر, وعلى جدرانه حملت نواعير ما زالت آثارها باقية إلى اليوم في الفرع الكبير من نهر الفرات].

دير الزور
الصور بعدسة جلال الحسن

ويذكر الباحث عبد القادر عياش:

شاهدت آثار ركائز مطاحن مائية في النهر مبنية بالحجر البركاني, يرجع تاريخها إلى قرون خلت. (هي بقايا ذلك السور وكانت تستخدم كطواحين مائية فيما بعد، وهناك آثار أبنية جذورها كانت موجودة  في شرق الجسر العتيق على الفرع الصغير لنهر الفرات وأمام موقع تل الدير العتيق وقد أزيلت عام 1990م عندما تم تجريف النهر لتبليط سريره مما أدى الى تصدع وانهيار أول جسر على نهر الفرات.. وتسمى تلك الركائز بالصُّور.

و (الصُّور) كلمة ترادف كلمة السُّور في اللغة العربية وبلهجة أهل الدّير يراد بالصُّور: البناء العالي المتين ولا يزال يطلق هذا الاسم على ذلك الأثر الموجود أمام حويجة علي الكاطع على فرع نهر الفرات الكبير.

دير الزور
كتاب السيرة الذهبية “دير الزور” عروس الفرات والجزيرة السورية.
غسان الشيخ الخفاجي

المرجع كتاب السيرة الذهبية “دير الزور” عروس الفرات والجزيرة السورية ص 177-

السيرة الذهبية لدير الزور
السيرة الذهبية”ديرالزور”عروس الفرات والجزيرة السورية

179

 

الوسوم

الباحث المهندس: غسان الشيخ الخفاجي

الباحث غسان الشيخ الخفاجي : باحث : بالتراث الفراتي وحضارة وتراث دير الزور - من مواليد مدينة دير الزور 14\11\ 1955م . - يحمل اجازة في الهندسة الزراعية من جامعة حلب عام 1981م. - دبلوم الدراسة العليا في تربية النبات من المعهد الدولي "بزيمون بولي" - بلغراد عام 1989م. له عدة أبحاث تراثية تجاوزت / 400بحث/ تتناول حضارة وتراث وادي الفرات وخصوصا مدينة دير الزور. ، والكثير من الأبحاث التراثية المنوعة التي أغفلها السابقون وعمل على استدراكها . ●=أجريت معه عدة لقاءات ونشرت في الصحافة على (مستوى المحافظة والقطر). ● - أهم انجازاته العلمية : 1= أحد مربي ومنتجي صنف القطن دير الزور 22 ..الذي اعتمد بديلا عن الصنف حلب 40. 2=عضو مقرر في مؤتمرات القطن العلمية ومشارك فيها. 3=عضو في لجنة التربية والبحوث بمكتب القطن . 4=مشرف ومحاضر ومعد برامج التدريب والتأهيل للمهندسين الزراعين (ما يخص القطن ). 5=أوفد إلى تركيا عام 1996 م كخبير زراعي مع وفد خبراء وزارة الزراعة. ●●أهم كتبه ومخطوطاته : 1- مخطوط بعنوان (القطن وأهمية المكافحة المتكاملة).. 2- (إحياء البادية بعد كسرها).. 3- موسوعة نباتات الزينة والزهور والحدائق بدير الزور 4-زراعة القطن في وادي الفرات وجزيرته 5-تاثير عوامل البيئة والخدمة على انتاج القطن 6- المولية الفراتية 7- -عدسة قلم :مجموعة اشعار باللهجة الفراتية والفصحى ترصد العادات والتقاليد . 8- كتاب السيرة الذهبية "دير الزور" عروس الفرات والجزيرة السورية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق